منتديات عشاق ابطال الكرة

مرحبابك(ي) أيهاالزائر(ة) في منتديات عشاق ابطال الكرة.... بإسمنا طاقم المنتدى فنحن ندعوك(ي) للتسجيل فنرجو أن تلبي(ن) الدعوة. ...
إدارة المنتدى

مرحبا يا (زائر)

مرحبا بكل اعضاء المنتدى الكرام الجدد نرجوا لكم قضاء وقت جميل معنا

    إقرأ... واعتبر

    شاطر

    فلة
    مشرفة قسم الرسول صلى الله عليه وسلم والملتقى الاسلامي
    مشرفة قسم الرسول صلى الله عليه وسلم والملتقى الاسلامي

    انثى عدد المساهمات : 73
    نقاط اللاعب : 96
    سمعة اللاعب : 0
    تاريخ الميلاد : 10/06/2000
    تاريخ التسجيل : 02/07/2011
    العمر : 17
    المزاج : سعيدة

    رد: إقرأ... واعتبر

    مُساهمة  فلة في الأحد يوليو 03, 2011 7:31 pm

    تشبيه بليغ


    في قديم الزمان ... كان هناك شجرة تفاح ضخمة ...
    A little boy loved to come and play around it everyday.

    و كان هناك طفل صغير يلعب حول هذه الشجرة كل يوم ..
    He climbed to the treetop, ate the apples, took a nap under the shadow...

    كان يتسلق أغصان الشجرة ويأكل من ثمارها ... ثم يغفو قليلا لينام في ظلها ...
    He loved the tree and the tree loved to play with him.

    كان يحب الشجرة وكانت الشجرة تحب أن تلعب معه ...
    Time went by...the little boy had grown up,

    مر الزمن... وكبر الطفل...
    And he no longer played around the tree every day.

    وأصبح لا يلعب حول الشجرة كل يوم...
    One day, the boy came back to the tree and he looked sad.

    في يوم من الأيام ... رجع الصبي وكان حزينا!
    'Come and play with me,' the tree asked the boy.

    فقالت له الشجرة: تعال والعب معي ..
    'I am no longer a kid, I do not play around trees any more'

    The boy replied.

    فأجابها الولد: لم أعد صغيرا لألعب حولك...
    'I want toys. I need money to buy them.'

    أنا أريد بعض اللعب وأحتاج بعض النقود لشرائها...
    'Sorry, but I do not have money...

    فأجابته الشجرة: أنا لا يوجد معي نقود!!!
    But you can pick all my apples and sell them.
    So, you will have money.

    ولكن يمكنك أن تأخذ كل التفاح الذي لدي لتبيعه ثم تحصل على النقود التي تريدها...
    ' The boy was so excited.

    الولد كان سعيدا للغاية...
    He grabbed all the apples on the tree and left happily.

    فتسلق الشجرة وجمع كل ثمار التفاح التي عليها وغادر سعيدا ...
    The boy never came back after he picked the apples.

    لم يعد الولد بعدها ...
    The tree was sad.

    فأصبحت الشجرة حزينة ...
    One day, the boy who now turned into a man returned

    وذات يوم عاد الولد ولكنه أصبح رجلا...!!!
    And the tree was excited 'Come and play with me' the tree said.

    كانت الشجرة في منتهى السعادة لعودته وقالت له: تعال والعب معي...
    'I do not have time to play. I have to work for my family.

    ولكنه أجابها:
    لا يوجد وقت لدي للعب .. فقد أصبحت رجلا مسؤولا عن عائلة...
    We need a house for shelter.

    ونحتاج لبيت يأوينا...
    Can you help me?

    هل يمكنك مساعدتي ؟
    ' Sorry',

    آسفة!!
    I do not have any house. But you can chop off my branches
    To build your house.

    فأنا ليس عندي بيت ولكن يمكنك أن تأخذ جميع أغصاني لتبني بها بيتا لك...
    ' So the man cut all the branches of the tree and left happily.

    فأخذ الرجل كل الأغصان وغادر وهو سعيد...
    The tree was glad to see him happy but the man never came back since then.
    كانت الشجرة مسرورة لرؤيته سعيدا... لكن الرجل لم يعد إليها ...
    The tree was again lonely and sad.

    فأصبحت الشجرة وحيدة و حزينة مرة أخرى...
    One hot summer day,

    وفي يوم حار من ايام الصيف...
    The man returned and the tree was delighted.

    عاد الرجل.. وكانت الشجرة في منتهى السعادة..
    'Come and play with me!'
    the tree said.

    فقالت له الشجرة: تعال والعب معي...
    'I am getting old. I want to go sailing to relax myself.

    فقال لها الرجل لقد تقدمت في السن.. وأريد أن أبحر لأي مكان لأرتاح...
    'Can you give me a boat?'
    'Said the man'.
    فقال لها الرجل: هل يمكنك إعطائي مركبا..
    'Use my trunk to build your boat.
    You can sail far away and be happy.

    فأجابته: خذ جذعي لبناء مركب... وبعدها يمكنك أن تبحر به بعيدا ... وتكون سعيدا...
    ' So the man cut the tree trunk to make a boat.

    فقطع الرجل جذع الشجرة وصنع مركبا!!
    He went sailing and never showed up for a long time.

    فسافر مبحرا ولم يعد لمدة طويلة..
    Finally, the man returned after many years.

    أخيرا عاد الرجل بعد غياب طويل .......
    'Sorry, my boy. But I do not have anything for you anymore.

    ولكن الشجرة قالت له: آسفة يا بني... لم يعد عندي أي شئ أعطيه لك..
    No more apples for you...
    ' The tree said'.

    وقالت له: لا يوجد تفاح...
    'No problem, I do not have any teeth to bite
    ' The man replied.
    قال لها: لا عليك لم يعد عندي أي أسنان لأقضمها بها...


    'No more trunk for you to climb on'
    قالت له :
    لم يعد عندي جذع لتتسلقه..

    'I am too old for that now' the man said.
    فأجابها الرجل لقد أصبحت عجوزا ولا أستطيع القيام بذلك!!

    'I really cannot give you anything...
    قالت: أنا فعلا لا يوجد لدي ما أعطيه لك...

    The only thing left is my dying root,'
    The tree said with tears.

    قالت وهي تبكي.. كل ما تبقى لدي جذور ميتة...
    'I do not need much now, just a place to rest.

    فأجابها: كل ما أحتاجه الآن هو مكان لأستريح فيه..
    I am tired after all these years' the man replied.

    فأنا متعب بعد كل هذه السنين...
    'Good! Old tree roots are the best place to lean on and rest,

    فأجابته: جذور الشجرة العجوز هي أنسب مكان لك للراحة...
    Come, come sit down with me and rest.

    تعال ... تعال واجلس معي لتستريح ...
    ' The man sat down and the tree was glad and smiled with tears...

    جلس الرجل إليها.. كانت الشجرة سعيدة.. تبسمت والدموع تملأ عينيها...
    This is you and the tree is your parents!!!

    هل تعرف من هي هذه الشجرة؟

    إنها أبويك!!

    -----------------------------------

    منقول

    فلة
    مشرفة قسم الرسول صلى الله عليه وسلم والملتقى الاسلامي
    مشرفة قسم الرسول صلى الله عليه وسلم والملتقى الاسلامي

    انثى عدد المساهمات : 73
    نقاط اللاعب : 96
    سمعة اللاعب : 0
    تاريخ الميلاد : 10/06/2000
    تاريخ التسجيل : 02/07/2011
    العمر : 17
    المزاج : سعيدة

    رد: إقرأ... واعتبر

    مُساهمة  فلة في الأحد يوليو 03, 2011 7:33 pm

    فـي بيتهـم بـاب

    كانت هناك حجرة صغيرة فوق سطح أحد المنازل عاشت فيها أرملة فقيرة مع طفلها الصغير ...

    حياة متواضعة في ظروف صعبة.. إلا أن هذه الأسرة الصغيرة، ليس أمامها إلا أن ترضى بقدرها

    لكن أكثر ما كان يزعج الأم هو المطر في فصل الشتاء .. لكون الغرفة تحيطها أربعة جدران ولها باب خشبي غير أنه ليس لها سقف

    مر على الطفل أربعة سنوات منذ ولادته لم تتعرض المدينة خلالها إلا لزخات متقطعة من المطر،

    وذات يوم تراكمت الغيوم وامتلأت السماء بالسحب الكثيفة الواعدة بمطر غزير .

    ومع ساعات الليل الأولى هطل المطر بغزارة على المدينة فاختبأ الجميع في منازلهم، أما الأرملة والطفل فكان عليهما مواجهة قدرهما

    نظر الطفل إلى أمه نظرة حائرة واندسّ في حضنها ولكن جسد الأم والابن وثيابهما ابتلا بماء السماء المنهمر...

    أسرعت الأم إلى باب الغرفة فخلعته ووضعته مائلاً على أحد الجدران , وخبّأت طفلها خلف الباب لتحجب عنه سيل المطر المنهمر....

    فنظر الطفل إلى أمه في سعادة بريئة وقد علت وجهه ابتسامة الرضى وقال لأمه: ترى ماذا يفعل الفقراء الذين ليس عندهم باب حين ينزل عليهم المطر ؟

    لقد أحس الصغير في هذه اللحظة أنه ينتمي إلى طبقة الأثرياء .. ففي بيتهم باب.

    ما أجمل الرضى.... إنه مصدر السعادة وهدوء البال

    منقول

    فلة
    مشرفة قسم الرسول صلى الله عليه وسلم والملتقى الاسلامي
    مشرفة قسم الرسول صلى الله عليه وسلم والملتقى الاسلامي

    انثى عدد المساهمات : 73
    نقاط اللاعب : 96
    سمعة اللاعب : 0
    تاريخ الميلاد : 10/06/2000
    تاريخ التسجيل : 02/07/2011
    العمر : 17
    المزاج : سعيدة

    رد: إقرأ... واعتبر

    مُساهمة  فلة في الأحد يوليو 03, 2011 7:35 pm

    أعباء الحياة

    في يوم من الأيام كان محاضر يلقي محاضرة عن التحكم بضغوط وأعباء الحياة لطلابه.
    فرفع كأساً من الماء وسأل المستمعين ما هو في اعتقادكم وزن هذا الكأس من الماء؟
    وتراوحت الإجابات بين 50 غم إلى 500 غم
    فأجاب المحاضر: لا يهم الوزن المطلق لهذا الكأس، فالوزن هنا يعتمد على المدة التي أظل ممسكاً فيها هذا الكأس فلو رفعته لمدة دقيقة لن يحدث شيء ولو حملته لمدة ساعة فسأشعر بألم في يدي، ولكن لو حملته لمدة يوم فستستدعون سيارة إسعاف. الكأس له نفس الوزن تماماً، ولكن كلما طالت مدة حملي له كلما زاد وزنه.
    فلو حملنا مشاكلنا وأعباء حياتنا في جميع الأوقات فسيأتي الوقت الذي لن نستطيع فيه المواصلة، فالأعباء سيتزايد ثقلها. فما يجب علينا فعله هو أن نضع الكأس ونرتاح قليلا قبل أن نرفعه مرة أخرى.
    فيجب علينا أن نضع أعباءنا بين الحين والآخر لنتمكن من إعادة النشاط ومواصلة حملها مرة أخرى.
    فعندما تعود من العمل يجب أن تضع أعباء ومشاكل العمل ولا تأخذها معك إلى البيت، لأنها ستكون بانتظارك غداً وتستطيع حملها.

    منقول

    المقنع
    لاعب متميز
    لاعب متميز

    ذكر عدد المساهمات : 79
    نقاط اللاعب : 224
    سمعة اللاعب : 0
    تاريخ الميلاد : 24/09/2003
    تاريخ التسجيل : 29/06/2011
    العمر : 14
    المزاج : قوي

    رد: إقرأ... واعتبر

    مُساهمة  المقنع في الثلاثاء يوليو 05, 2011 10:00 pm

    مشكوره على الموضوع المميز الراااائع جدا جدا Wink Wink Very Happy
    avatar
    الفراشة المضيئة
    مشرفة قسم البنات
    مشرفة قسم البنات

    انثى عدد المساهمات : 76
    نقاط اللاعب : 211
    سمعة اللاعب : 0
    تاريخ الميلاد : 21/07/2001
    تاريخ التسجيل : 29/06/2011
    العمر : 16
    المزاج : نشيطة

    مشكوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووورة

    مُساهمة  الفراشة المضيئة في الأربعاء يوليو 06, 2011 7:36 pm

    مشكوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووورة على الموضوع

    فلة
    مشرفة قسم الرسول صلى الله عليه وسلم والملتقى الاسلامي
    مشرفة قسم الرسول صلى الله عليه وسلم والملتقى الاسلامي

    انثى عدد المساهمات : 73
    نقاط اللاعب : 96
    سمعة اللاعب : 0
    تاريخ الميلاد : 10/06/2000
    تاريخ التسجيل : 02/07/2011
    العمر : 17
    المزاج : سعيدة

    رد: إقرأ... واعتبر

    مُساهمة  فلة في الخميس يوليو 07, 2011 3:35 pm

    المقنع كتب:مشكوره على الموضوع المميز الراااائع جدا جدا Wink Wink Very Happy


    _________________
    <br>

    فلة
    مشرفة قسم الرسول صلى الله عليه وسلم والملتقى الاسلامي
    مشرفة قسم الرسول صلى الله عليه وسلم والملتقى الاسلامي

    انثى عدد المساهمات : 73
    نقاط اللاعب : 96
    سمعة اللاعب : 0
    تاريخ الميلاد : 10/06/2000
    تاريخ التسجيل : 02/07/2011
    العمر : 17
    المزاج : سعيدة

    رد: إقرأ... واعتبر

    مُساهمة  فلة في الخميس يوليو 07, 2011 3:49 pm

    الفراشة المضيئة كتب:
    مشكوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووورة على الموضوع


    _________________
    <br>
    avatar
    الفراشة المضيئة
    مشرفة قسم البنات
    مشرفة قسم البنات

    انثى عدد المساهمات : 76
    نقاط اللاعب : 211
    سمعة اللاعب : 0
    تاريخ الميلاد : 21/07/2001
    تاريخ التسجيل : 29/06/2011
    العمر : 16
    المزاج : نشيطة

    شكرا على الموضوع المميز

    مُساهمة  الفراشة المضيئة في السبت يوليو 09, 2011 4:41 pm

    مشكوووووووووووورة





























































































    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أكتوبر 19, 2017 10:14 pm